الاثنين، 21 ديسمبر 2015

كيفية تطوير مجال الثروة الحيوانية و السميكة في مجتمعنا ؟

مزرعتي ; الثروة الحيوانية
مزرعتي

* ان قضية التنمية الزراعية والحيوانية والسمكية والريفية ليس قضية جهة واحدة ولكنها قضيتنا جميعا . لماذا ؟

ان تنمية المجتمع الريفي معناه تنمية ونهوض بكل ما سبق ذكره لان المجتمع الريفي اساس حياته العمل الزراعي وكل منزل مجهز للانتاج الحيواني ومنهم من يعمل بالثروة السمكية ولذا هذه انشطة مرتبطة بعضها مع بعض ومن هنا يجب ان يهتم المجتمع كله بالنهوض بهذه الانشطة لانها مصدر غذائنا والمجتمع يقوم بتوكيل مجموعة من المؤسسات لقيادة وتنظيم هذه الانشطة ومن هذه المؤسسات ما يلي :

- مؤسسات وزارة الزراعة ومن اهمها قطاع الارشاد الزراعي الذي له دوره الحيوي الذي لو فعل بشرط زيادة اعداد المرشدين الزراعيين عما هو عليه الان وتم تدريبهم علي اعلي مستوي سوف يقومون بالانشطة التالية : 

الثروة السمكية في مصر :
1- التخطيط والتنفيذ لمجموعة من الندوات الارشادية في كافة المجالات السابق ذكرها اذ انه لمن الضروري والمهم نشر الوعي الصحيح بكافة الاساليب الصحيحة ومد الزراع بكافة المستحدثات وما توصل اليه العلم فيما يختص بالانتاج الزراعي المحصولي والحيواني والسمكي وغيرها من مجالات العمل الريفي لان كل هذه الامور لا تأتي الا من خلال الممارسة تحت الاشراف وتحت قيادة المرشد الزراعي ذاته .

2- القيام بالانشطة الزراعية بالممارسة تحت الاشراف ان يقوم الجهاز الارشادي بالتدريب علي ما سوف يقوم به لدي الزراع لتعريفه بالمستحدثات الجديدة في عالم الزراعة ويقوم الارشاد بتدريب الزراع من خلال العمل بايد الزراع انفسهم وتحت اشراف الجهاز الارشادي لان العمل بالممارسة تحت الاشراف هو ضمانة لتطبيق ما يراه المزارع وما يطبقه وهذا يتم من خلال الحقول الارشادية

3- ذهاب المرشد للحقل او زيارة المرشد لمنزل المزارع او حضور المزارع لمكتب المرشد الزراعي دليل تفاعل وترابط بين المزارع والمرشد يجب استثماره في مجال خدمة المزارع واسرته لتنمية دخله ومزرعته الي الافضل والاحسن


4- الاعلام الجماهيري ودوره في التنمية الزراعية يلعب الاعلام دورا مهما في مجال التنمية الزراعية والريفية اذا ما فعل دوره وتم بتخطيط علمي سوف يمد الزراع بكل ما هو جديد في الزراعة وينشر الوعي الصحيح لما يجب ان يقوم عليه تنفيذ المستحدثات الزراعية بما لا يضر البيئة .

5- لا بد ان تقوم منظمات المجتمع المدني وخصوصا الجمعيات الاهلية بدور بيئي وارشادي لتنمية وعي الزراع بالممارسات الزراعية الصحيحة بما يحفظ البيئة ويزيد الانتاج الزراعي .

6- التعاون والربط والتنسيق بين العلم والتطبيق حتي ينتج توصيات واقعية وممكنة التطبيق وان تكون الابحاث العلمية بناء علي حاجة لدي الزراع

7- كل ما تقدم لن يتم الا من خلال تدريب مصدر المعلومات الرئيسي للزراع وهم المرشدين الزراعيين علي كل ما يتم انتاجه من توصيات فنية للمستحدثات الزراعية الجديدة حتي يستطيع مد الزراع بها ونصل للانتاجية المرغوبة والنوعية والجودة التي يتطلبها السوق

8- واخيرا توفير كافة الامكانيات من اجور وحوافز وتسهيلات تدريبية واساليب ارشادية يدرب عليها المرشد الزراعي

0 التعليقات :

إرسال تعليق